مايا مرسي لسفير بلجيكا فى القاهرة..المرأة المصرية تعيش عصرها الذهبي

كتبت – نجوي ابراهيم
استقبلت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة صباح اليوم فرانسوا كورنيه إلزيوس سفير بلجيكا فى القاهرة للتعرف على وضع المرأة في مصر وجهود المجلس في مجال دعم وتمكين المرأة المصرية .

أكدت الدكتورة مايا مرسي أن المرأة المصرية تعيش عصرها الذهبي فهى تحظى بدعم من القيادة السياسية التي تؤمن بها وتساند دورها وتعتبر تمكينها واجب وطنى، مشيرة ان المرأة استطاعت بعد 72 عاما من النضال الوصول إلى مجلس الدولة والنيابة العامة ،حيث أصدر المجلس الأعلى للهيئات القضائية برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارًا تاريخيًا بتعيين المرأة في النيابة العامة ومجلس الدولة اعتبارًا من أكتوبر 2021.

وأشارت الدكتورة مايا مرسي أن المجلس القومي للمرأة يعمل في ضوء استراتيجية تمكين المرأة المصرية 2030 المنبثقة من اهداف التنمية المستدامة والتي تم اصدارها عام 2017 ، مشيرة إلى إنشاء المجلس مرصد المرأة المصرية لضمان متابعة تنفيذ الإستراتيجية من خلال التطبيق الدقيق لآليات الرصد والتقييم، و التي تتضمن وضع أسس ومؤشرات المتابعة لقياس التقدم المحرز وتتبعه.

وأكدت أن وفقاً لقانون تنظيم عمل المجلس القومي للمرأة قانون رقم 30 لسنة 2018، فإن المجلس له الحق في إبداء الرأى فى مشروعات القوانين واللوائح المتعلقة بمجال عمله ، ومتابعة ما تم التصديق عليه منها .
من جانبه اعرب فرانسوا كورنيه إلزيوس سفير بلجيكا فى القاهرة عن سعادته بزيارة المجلس والتعرف عن قرب عن وضع المرأة في مصر واخر الانجازات التى تحققت على الارض في هذا الملف الهام .

شارك المقال