بنت مصر .. الملكة اليزابيث تمنح الدكتورة عفاف عبدربه وسام MBE

كتبت – نجوي ابراهيم

تخطت شهرتها ونجاحها حدود المحلية لتعلن علي الملأ ما تتميز به المرأة المصرية من قوة إرادة وتحدي تجعلها تتخطي كل الصعاب لاثبات ذاتها داخل وخارج حدود وطنها ، انها الدكتورة عفاف عبدربه رئيس الجالية المصرية بايرلندا الشمالية ،احد نابهات مصر في الخارج ، والتي كرمتها الدكتورة نبيلة مكرم عبيد وزيرة الهجرة عام ٢٠١٧ بمؤتمر مصر تستطيع بالتاء المربوطة في دورته الثانية ضمن ٣٠ سيدة رفعن اسم مصر ولهن بصمات في الخارج .

ويبدو ان التكريم يلاحق الدكتورة عفاف عبدربه لمجهوداتها في توطيد العلاقات المصرية بالخارج ، حيث منحت منذ ايام وسام “MBE” من الملكة إليزابيث ملكة المملكة المتحدة، تكريمًا لجهودها في تقوية العَلاقات المِصرية – البريطانية، ودورها في التصدي للعنصرية بأيرلندا الشمالية،والوسام درجته “عضو رتبة الإمبراطورية البريطانية، المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية”

وتعد الدكتورة عفاف عبدربه اول مصرية تحصل علي رتبة فائقة الامتياز وهي احد رتب الامبراطورية البريطانية
التي أنشأها الملك جورج الخامس في 4 يونيو 1917.
و يتضمن هذا الوسام خمس طبقات للعسكريين والمدنيين على حد سواء وهي رتب فروسية فائقة الامتياز ، وهو ما جعل التهاني تنهال عليها من السفراء والدبلوماسيين والعرب الفخورين بابنة مصر ونجاحها بالخارج.

تحية تقدير لابنة الاسكندرية خريجة كلية الاعلام التي تعيش في بريطانيا، وتشغل منصب رئيسة الجمعية المصرية الأوربية العاملة في 14 دولة أوروبية، ورئيس تحرير مجلة Crossing the Bridge Magazine.

عملت الدكتورة عفاف عبدربه في مجال النشر كرئيسة تحرير لمجلة Crossing the Bridge Magazine، وساعدت في تأسيس الجمعية المصرية لشمال أيرلندا في 2006 والتي عملت على توحيد العرب والمصريين تحت المظلة المصرية.

وحصلت الدكتورة عفاف عبدربه على العديد من الجوائز الفخرية من الخدمات الشرطية بشمال إيرلندا وبرلمان جمهورية إيرلندا الشمالية لتأسيسها أفضل منظمة مجتمع مدني وهي الجمعية المصرية لشمالي أيرلندا في إيرلندا الشمالية.

شارك المقال