عدم الافراط فى تناول الأسماك المملحة فى شهر رمضان لتجنب الشعور بالعطش

.

كتبت – عبير ابورية
يرتبط عيد شم النسيم الذى يحتفل به المصريون منذ العصر القديم بالاسماك المملحة بأنواعها المختلفة، وخصوصا الفسيخ أو السمك البورى المملح، ولهذه الاسماك المملحة العديد من الفوائد على صحة الانسان.

قال الدكتور محمد رمضان الجوهري أخصائى سموم وملوثات الغذاء بالمركز القومي للبحوث وعضو الجمعية البحثية لدراسة أمراض الكبد والجهاز الهضمي وعضو الجمعية المصرية لسلامة الغذاء يحتوى سمك البورى بشكل عام على قيمة غذائية عالية ، ويعتبر مصدرًا غنيًا للبروتين ، لأن كل 100 جرام من الفصح تحتوي على 250 سعرة حرارية و 55 جرامًا من البروتين. يحتوي على مضادات أكسدة مهمة جدًا لجسم الإنسان والتى بدورها تقي الجسم من الأمراض.

اشار الي ان الأسماك المملحة مفيدة لصحة الإنسان لاحتوائها على كميات كبيرة من الكالسيوم والفوسفور ولذلك فهى مفيدة للعظام والاسنان وأيضا تقى من هشاشة العظام، كما انها تحتوى على الحديد الذى يفيد فى الوقاية من الأنيميا وأمراض فقر الدم، وتحتوى على نسبة جيدة من البروتين الذى يساعد فى بناء العضلات، لذلك فهى تعتبر مصدرا من مصادر الطاقة
.
أوضح “الجوهري” انه نظرا لطريقة تحضير الفسيخ التى عليها الكثير من علامات الاستفهام، فهناك خطر كبيرة قد يؤثر على صحة الانسان عندما يتناول الفسيخ المصنع بطريقة غير سليمة، ومن هذه الاضرار:
ارتفاع مستوى ضغط الدم بسبب كمية الأملاح العالية التى تساعد فى تخزينه لمدة طويلة.
انسداد الشرايين وامراض الكبد والكلى عندما تكون طريقة الحفظ والتخزين غير سليمة.
اضطرابات الجهاز الهضمى والانتفاخ والحموضة والتى يمكن ان تتطور الى نزلة معوية حادة.
التسمم الشديد والغثيان ومشاكل بالجهاز العصبى والتنفسي وأخيرا يمكن أن يؤدى إلى الوفاة.

أضاف انه يمكن تجنب هذه الأضرار لو تم شراء الفسيخ من مصدر موثوق به أو تصنيعه منزليا لتجنب حدوث تلف او فساد الفسيخ وفى نفس الوقت ينصح بعد الافراط فى تناوله وخصوصا فى شهر رمضان حتى يتجنب الانسان الشعور بالعطش الذى تسببه نسبة الأملاح العالية فى الفسيخ.

فى حالة الإعداد المنزلى يجفف السمك باستخدام مناديل المطبخ، ويملح ويغلف بطبقات من أكياس النايلون جيدًا (عدة أكياس)، ويترك في مكان دافئ حتى ينضج تمامًا مع التقليب يوميًا لمدة أسبوعين على الأقل، ثم ينظف السمك جيدًا من الملح الزائد والقشور والشوك والأحشاء، وبذلك يصبح جاهزًا للأكل مع إضافة الليمون والبصل الأخضر.

ينصح المواطنين عند شراء الفسيخ بصفحة خاصة والاسماك بصفة عامة من أماكن موثوق بها او محاولة تصنيع الفسيخ فى المنزل لضمان عدم فساده
إزالة الرأس والذيل والأحشاء وتنظيفه جيدا
يجب نقعه فى الماء والخل وعصير الليمون قبل تناوله بفترة كافية لتخفيف الملح
تناول كميات صغيرة منه وعدم الإفراط فى تناوله
تناول كميات كبيرة من الخضروات معه مثل البصل والبقدونس والخس
ينصح أيضا باستبدال الفسيخ بالرنجة المدخنة حيث ان طريقة التدخين تقلل من نمو البكتيريا وأيضا ينصح بشويها على النار قبل الاستخدام لان تعرشضها للنار يقتل البكتيريا فتكون اكثر امانا ولا تسبب التسمم.

وأخيرا فالوقاية خير من العلاج، لذلك يجب التقليل من استهلاك الفسيخ أو عدم تناوله إطلاقًا، ويمكن استبداله بأنواع أخرى من الأسماك المملحة أقل ضررًا وأكثر فائدةً.

شارك المقال