غرق طفل بحمام سباحة ومحافظ الوادي يحيل الواقعة للنيابة العامة

كتب عبدالعظيم القاضى

قدم اللواء دكتور محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد، خالص تعازيه ومواساته لأسرة الطفل ضحية حادث الغرق بحمام السباحة بالخارجة، الذي وقع مساء اليوم، داعيًا الله أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

وقرر المحافظ إغلاق الحديقة وحمام السباحة الملحق لحين إنتهاء التحقيقات في الواقعة، والتأكيد على الإلتزام بإجراءات الأمن والسلامة حفاظًا على سلامة المواطنين، مؤكدًا على اتخاذ الإجراءات القانونية مع إحالة الواقعة للنيابة العامة، لكشف ملابسات الحادث ومعاقبة المقصرين حال ثبوت وقوع إهمال أدى للحادث .

كما وجه الزملوط بصرف إعانة عاجلة لأسرة المتوفى، وتشكيل لجنة مرور على جميع حمامات السباحة بالمحافظة، للتأكد من وجود منقذ متخصص بكل حمام وتركيب حواجز وبوابات مغلقة لحمامات السباحة أو أحواض الألعاب المائية لمنع تكرار مثل هذه الحوادث، وحظر تشغيل أي حمام سباحة أو حديقة لا تلتزم بهذه الإجراءات. مناشدًا الأهالي بتشديد الرقابة والحماية لأبنائهم أثناء التواجد بالحدائق العامة والممشي السياحي حفاظا علي سلامتهم.

شارك المقال