مفتي الجمهورية يشكر الرئيس السيسي على تجديد الثقة به ومد خدمته للمرة الثانية

كتبت: فوقيه ياسين

توجَّه الدكتور شوقي علام -مفتي الجمهورية، رئيس الأمانة العامة لدُور وهيئات الإفتاء في العالم- بخالص الشكر والتقدير إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي -رئيس الجمهورية- على قرار المدِّ لفضيلته في مهام منصبه مفتيًا للجمهورية لمدة عام تبدأ من يوم ١٣ أغسطس.

وقال فضيلة المفتي في بيان له اليوم: “إن قرار  الرئيس عبد الفتاح السيسي -رئيس الجمهورية- يعكس مدى اهتمامه بالمؤسسة الدينية المصرية، ودعم جهودها في تجديد الخطاب الديني”، مؤكدًا أنَّ قرار التجديد له للمرة الثانية يمثل شهادة ووسامًا ودافعًا قويًّا لبذل المزيد من الجهود لضبط بوصلة الإفتاء وتحقيق الريادة الدينية والإفتائية المصرية في الداخل والخارج.
واختتم فضيلة المفتي بيانه بقوله: “نحن لا زلنا على العهد مستمرين في جهودنا التي بدأناها قبل سنوات في دار الإفتاء المصرية من أجل مواجهة جماعات التطرف والإرهاب ونشر صحيح الدين والمنهجية الوسطية الأزهرية التي تتميز بها مصر، والتي تحفظ استقرار المجتمعات”.

جدير بالذكر أنَّ الرئيس عبد الفتاح السيسي قد أصدر قرارًا جمهوريًّا رقم ٣٥٤ لسنة ٢٠٢٢ بمدِّ خدمة فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، لمدة عام مفتيًا لجمهورية مصر العربية حتى ١٢ أغسطس ٢٠٢٣، وتمَّ نشر القرار في الجريدة الرسمية.

شارك المقال