المجلس المركزي للعمال العرب يستجيب لمقترح رئيس “النقل البري”اشرف الدوكار بمصر بتوقيع بروتوكلات تعاون لتقوية الروابط بين البلدان العربية

كتبت:اميرة عبدالله

استجاب المجلس المركزي للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب الذي انتهت فعالياته أمس الخميس في سورية بحضور قيادات نقابية عمالية عربية لمقترح رئيس النقابة العامة للنقل البري في مصر اشرف الدوكار، بتوقيع برتوكولات تعاون لتبادل الخدمات النقابية في كل القطاعات، بما يعزز مسيرة التضامن بين المنظمات العربية والعمال العرب.

 

وقال الدوكار في تصريحات صحفية اليوم الجمعة أن هذا المقترح سوف يفتح الباب واسعا وبشكل عملي على التواصل بين نقابات النقل البري في البلدان العربية للتعاون ومواجهة اي مشكلات تواجه السائق العربي في أي دولة عربية ،موضحا أن قطاع النقل البري سوف يقوم بالبدء في تنفيذ تلك التوصية التي لاقت قبولا لدي جميع المشاركين من القيادات العمالية العربية،موضحا أن بروتوكلات تعاون قد وقعت على هامش اجتماعات الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب أمس الخميس ومنها نقابات النقل البري في مصر وسورية والعراق وليبيا والسودان ولبنان ،مشيرا إلى أن هناك بروتوكلات مرتقبة مع بلدان أخرى .

الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب تأسس في 24 مارس 1956، كإطار يعبر عن وحدة وكفاح ومصير الطبقة العاملة العربية..وينتمي الى الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب منظمات عمالية تمثل 100 مليون عامل عربي، وهو منظمة عمالية عربية اقليمية تحظى بالعضوية الاستشارية للإقليمين الآسيوي والافريقي في اطار منظمة العمل الدولية ،ويرتبط الاتحاد بعلاقات تضامن وتعاون مع مختلف المراكز النقابية العمالية الدولية والاقليمية والوطنية ،وهو عضو اصيل في منظمة العمل العربية ،وحاليا عضو مراقب لدى جامعة الدول العربية ، كما أنه عضوا في منظمة العمل الدولية التابعة للأمم المتحدة بجنيف..وحدد دستور الاتحاد 32 هدفاً للحركة النقابية العربية المنضوية في إطاره منها :- الدفاع عن حقوق ومصالح الطبقة العاملة العربية وحركتها النقابية، والسعي لتطوير مستواها الحياتي مادياً ومعنوياً ، وتفعيل مشاركتها في بناء وتقدم اقطارها وأمتها العربية ومساند بلدانه في مواجهة تحديات الإرهاب والعدوان والحصار والاستعمار ،وتوطيد اواصر الاخوة بين عمال الوطن العربي في اطار الاتحاد وتعزيز التعاون الثنائي بين المنظمات ،وتحقيق التعاون والتنسيق بين الاتحاد ومنظماته وتشجيع الصلات مع الاتحادات والمنظمات الشعبية والمهنية القومية الاخرى في خدمة الاهداف المشتركة .. ويرفع الاتحاد شعار “قوتنا في وحدتنا”.

شارك المقال