إنقاذ ٥٩ حالة من الغرق وتسليم ١٩٧ طفلا تائها إلى ذويهم بشواطئ رأس البر

كثفت الوحدة المحلية بمدينة راس البر برئاسة وليد الشهاوى ،جهودها خلال عطلة نهاية الأسبوع نظرا لتوافد الآلاف من المواطنين منذ الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة.

حيث تم تزويد الشاطئ بعدد ٥ خيم لتجميع الأطفال التائهين و ٤ نقاط للاسعاف، هذا الى جانب ٣٣ برج إنقاذ موزعين بطول الشاطئ ،بالإضافة إلى تزويده بالمعدات البحرية ومبانى إدارية تقدم جميع الخدمات وكذلك فرق الإنقاذ المنتشرة بطول الشاطئ منذ بداية النهار حتى غروب الشمس ، فيما وقد نجحت تلك الفرق فى إنقاذ ٥٩حالة من الغرق و تسليم ١٩٧ طفل تائه إلى ذويهم.

فيما وقد نوهت الوحدة المحلية مجددًا سحب فرق الإنقاذ وإيقاف عملها بالشاطئ اعتبارا من اول أكتوبر المقبل تزامنامع انتهاء موسم الصيف، حيث أن الجمعة القادمة ٣٠ سبتمبر هو آخر يوم لعمل الفرق وتهيب المواطنين بعدم النزول إلى الشاطئ بعد هذا الموعد للحفاظ على سلامتهم .

ونوهت الوحدة المحلية بالمدينة ان ٣٠ سبتمبر آخر يوم لعمل فرق الإنقاذ بالشاطىء نظرا لانتهاء موسم الصيف.

شارك المقال