التخطيط تشارك  بالمؤتمر السنوي لمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية

كتبت – شيماء أحمد

شاركت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية ممثلا عنها دكتور محمد علاء نائب مدير مكتب التعاون الدولي ومسئول وحدة حقوق الإنسان، و أميرة حسام معاون وزيرة التخطيط لشئون التنمية المستدامة في المؤتمر السنوي لمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية الذي نظمه المركز بالتعاون مع شبكة اليورومسكو للأبحاث والدراسات، وانعقد هذا العام تحت عنوان “نحو مزيد من العدالة الاجتماعية والشمول الاقتصادي في منطقة المتوسط”.

وخلال المؤتمر استعرضا أهم المبادرات الناجحة التي اتخذتها الوزارة في مجال الحماية الاجتماعية الشاملة للمرأة والشباب، حيث تناول الدكتور محمد علاء الإطار العام المحدد لعمل الدولة المصرية في تعزيز الحماية الاجتماعية للجميع وضمان الوصول إلي الموارد بشكل عادل ولائق ومستدام، ويأتي علي رأس هذا الإطار استراتيجية التنمية المستدامة: رؤية مصر 2030، مشيرا إلى أهمية الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان كتعبير عن أولوية بناء الإنسان في رؤية الدولة المصرية باعتباره محور عملية التنمية، والتأكيد علي ضمان الحقوق الأساسية للمواطن في خطط وبرامج الإصلاح، وعلي رأسها الحق في التنمية.

كما تناول العرض الحديث عن تقرير التنمية البشرية لجمهورية مصر العربية 2021 كوثيقة أممية صادرة عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي تستعرض أهم جهود الإصلاح التي قامت بها الحكومة المصرية خلال العقد الممتد بين عامي 2010 و2021، والمجالات التي تحتاج إلي المزيد من العمل من قبل الحكومة.

وأشار علاء إلى أهم المبادرات في مجال التنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر، ودور مبادرة حياة كريمة في ضمان حقوق الإنسان المصري وتحقيق وتوطين أهداف التنمية المستدامة، كما تطرق الحديث إلي مبادرة حياة كريمة لأفريقيا مستدامة في مواجهة تغير المناخ، والتي سيتم الإعلان عنها خلال مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ (COP27).

و استعرضت أميرة حسام برامج بناء القدرات الموجهة التي تستهدف الشباب وذلك لخلق جيل واعي بأبرز القضايا التي تمكن الشباب من خلق فرص عمل مثل “مبادرة كن سفيرًا للتنمية المستدامة” والمبادرات الفرعية المنبثقة عنها مثل مبادرة سفراء المناخ والعقول الخضراء الموجهة لأطفال المدارس، بالإضافة إلى مشروع “رواد 2030” الذي يهدف إلى نشر ثقافة ريادة الأعمال بين الشباب، مشيرة إلى البرامج الموجهة للمرأة لتمكينها في بيئة العمل الحكومي مثل برنامج “القيادات النسائية التنفيذية” و”هي لمستقبل رقمي”. علاوة على توضيح المجهودات الموجهة للمرأة في مجال الحماية الاجتماعية في كل من مبادرة حياة كريمة والمبادرة الوطنية لتنمية المرأة المصرية، علاوة على استحداث فئة للمرأة في جائزة مصر للتميز الحكومي، وفئة مشروعات المرأة في المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية التي سيتم تكريم الفائزين بها في مؤتمر المناخ COP27.

شارك المقال