رائدة الأعمال الهندية هاربين أرورا : أنا هنا لأرى إرث مصر وحضارتها وإبداع المصريات

كتبت _ نجوي ابراهيم
أعربت الدكتورة هاربين أرورا ، مؤسسة المنتدى الاقتصادي العالمي للمرأة، ورائدة الأعمال الهندية العالمية، عن سعادتها بما شاهدته من معروضات ومنتجات رائعة داخل جناح المجلس القومى للمرأة بمؤتمر المناخ مؤخرا .

وقالت مؤسسة المنتدى الاقتصادي العالمي للمرأة، ورائدة الأعمال الهندية العالمية: ويشرفني جدًا أن أكون هنا في هذا المعرض الرائع في مؤتمر المناخ COP 27 في شرم الشيخ، مضيفة: السيدات الرائعات هن من أعددن هذا المعرض، وقد نظمه المجلس القومي للمرأة بقيادة شقيقتى العزيزة الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس.

وتابعت فى كلمة مسجلة لها على هامش زيارتها لجناح المجلس القومى للمرأة: أنا هنا لأرى إرث مصر، أراه من خلال قلب السيدات هنا ومن خلال الأيدي التي صنعت هذه الإبداعات الجميلة، ليس فقط ما صُنع هنا ولكن ما صنعته مصر أم الدنيا لقرون، وحضارة تمتد لسنوات وقرون من العمل الشاق الذي يقودنا إلى ما نراه اليوم من تراث وحضارة.

وقالت رائدة الأعمال الهندية: لقد تسوقت كثيرًا هنا، واخترت منتجات ليس لأنها مجرد منتجات ولكن لأنها دليل حب، و بالطبع تفيدني هذه المنتجات، حيث تساعدني الحقيبة في حمل أشيائي، ويساعدني الفستان في الظهور بشكل أفضل ولكن الطريقة التي صُنعت بها تلك المنتجات جعلتها فريدة من نوعها.

وتابعت : يمكنكم رؤية ذلك، فإنهن صنعن المنتجات بقلوبهم وأرواحهم، مضيفة : إنه ليس مجرد منتج بالنسبة لهن، إنه من أجل هدف بعينيه، إنه يستحق التأمل.. شرفت بوجودي هنا وبأن أكون جزءًا من حركتي “المرأة في التجارة” و”المرأة في الاقتصاد”.

واختتمت : إذا مررتم بهذا المعرض أو أينما كنتم، فتأكدوا من الشراء من أولئك السيدات، وتأكدوا من شراء المنتجات المحلية، أنكم تمنحون السيدات المال، لأنه عندما تزدهر النساء، يزدهر الجميع.

وكان المجلس القومى للمرأة، قد شارك بجناح خاص، في الـمنطقة الخضراء Green Zone، ضمن فعاليات مؤتمر المناخ cop27 والتي استضافتها مصر بمدينة شرم الشيخ

وجناح المجلس تضمن عرض لمنتجات صديقة للبيئة ل 41 سيدة مصرية من جميع محافظات الجمهورية ، ومنتجات المشاغل المنتجة بالمشروع القومى لتنمية الأسرة المصرية، ومنتجات تدريبات الحرف اليدوية فى إطار مشروع “معالجة الدوافع الاقتصادية للهجرة غير الشرعية” بالشراكة مع الاتحاد الأوروبي ، بإجمالى عدد المنتجات تصل الى ما يقارب 5000 قطعة.

كما تضمن جناح المجلس منتجات عديدة من بينها حقائب صديقة للبيئة من القماش الدك و حقائب شبكية وخشبية ، و كوروشية بتصميمات مختلفة، ومنتجات من السجاد والبراويز المختلفة من المكرمية وبطابع تراثى مصرى ، وخداديات قماشية ومن الكتان ، ومنتجات من المكرمية والقطن مطعمه بخامات اخرى منها الخوص والبامبو والخيش ، ومنتجات قماشية مطرزة يدوياً ، ومنتجات جلدية طبيعية ، ومنتجات قطنية ومن الصوف ، و قطع ديكور خشبية مستوحاه من ثقافات مختلفة، ومنتجات من خامات تم إعادة تدويرها ، ومنتجات للديكور الداخلى ، ومنتجات من الخوص والعرجون ذات طابع تراثى مصرى ، وأزياء من خامات كتان وقطنية وذات تصميمات مستوحاه من التراث المصرى ، وسجاد مستوحى من التراث ، و حلى من الفضة ومنتجات اخرى مطعمه بالفضة وجميعها بتصميمات تراثية ، و حلى صنعت من النحاس واخرى صنعت من الفضة ، ومنتجات شمعة للإضاءة ، و منتجات من أقمشة الجينز التى تم إعادة تدويرها ، ومنتجات للعناية بالبشرة والشعر ومستحضرات للتجميل من خامات طبيعية.

شارك المقال