المصري لحقوق المراة يطالب إنهاء أزمة منع بعض الفنادق من إقامة الشابات والسيدات بمفردهن

كتبت :ميادة فايق

فوجئ المركز المصري لحقوق المرأة بمنع الشابات والسيدات تحت 40 عام من المبيت في الفنادق دون مرافق الأمر الذي يعد ممارسة وصاية وإهانة للنساء ومخالف للدستور ويعارض كل سياسات الدولة في تمكين النساء، وكان ذلك في إطار عمل المركز في عدد من المحافظات

وواجه المركز منع عدد من منسقات البرامج من الحجز في الفنادق لمتابعة تنفيذ البرامج في المحافظات المختلفة بادعاء وجود تعليمات بمنع نزول أي من السيدات والشابات في الفنادق دون مرافق من عائلتها, الأمر الذي لم يكن موجه للمركز أو منسقاته وإنما لكافة الشابات والسيدات في مصر, فقد تداول في وسائل التواصل الاجتماعي قصص لبعض الفتيات اللاتي يروون منعهن من الإقامة في الفنادق بمفردهن، ورد الفنادق عليهن” نعتذر عن أقامتك بمفردك في الفندق”.

وذكر المركز أن هذا الإجراء تمييز ضد المرأة و إهانة لكافة الشابات والنساء وممارسة وصاية غير مقبولة, أيضا يعد قيد على حرية النساء في الحركة والعمل مخالف للدستور والقانون.

وطالبت نهاد أبو القمصان رئيسة المركز المصري بسرعة تدخل وزير السياحة الدكتور خالد عنان لإنهاء هذه الأزمة التي تحد من فرص تنقل وعمل النساء، كما طالبت المجلس القومي للمرأة بصفته الهيئة الحكومية المنوط بها مراجعة القوانين والقرارات ذات الصلة بمراجعة هذا القرار مع وزير السياحة والجهات المعنية.

شارك المقال