قومي الطفولة يشكر النائب العام ووزارة الداخلية لسرعة ضبط الجاني بهتك عرض طفل بالقاهرة الجديدة

كتبت :ميادة فايق

تتوجه الدكتورة سحر السنباطي، أمين عام المجلس القومي للطفولة والأمومة، بخالص الشكر والتقدير للمستشار حمادة الصاوي، النائب العام، لاصداره قرار بحبس المتهم فى واقعة هتك عرض طفل لم يتجاوز عمره الخمس سنوات، أربعة أيام احتياطيًّا على ذمة التحقيقات بـ(القاهرة الجديدة).

كما وجهت ” السنباطي” الشكر لوزارة الداخلية لسرعة ضبط الجاني حرصا على تحقيق العدالة الناجزة وانفاذ حقوق الطفل.

وأعربت السنباطي عن حزنها الشديد لهذه الواقعة المؤسفة التي حدثت بحق الطفل البريء، لافته إلى ان وحدة التواصل الاجتماعي بالإدارة العامة لخط نجدة الطفل 16000، رصدت اليوم الثلاثاء مقطع مسجل من إحدى كاميرات المراقبة تم تداوله عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك يظهر فيه أحد الأشخاص يقوم باستدراج طفل لم يجاوز عمره خمس سنوات داخل سيارته للاعتداء عليه جنسياً، بمدينة القاهرة الجديدة.

وأوضحت أمين عام المجلس، أنه على الفور تم تكليف الإدارة العامة لخط نجدة الطفل باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة حيال الواقعة و احالة الواقعة لمكتب حماية الطفل بمكتب السيد المستشار النائب العام للتحقيق في الواقعة وسرعة ضبط الجاني.

وأكدت السنباطي أن المجلس سيطالب بتوقيع أقصى عقوبة على الجاني وأنه لا تهاون في حق من حقوق الطفل، مؤكدة على تقديم كافة سبل الدعم للطفل المجني عليه ورعايته، بالإضافة إلى تقديم الدعم النفسي والتأهيل للطفلين الآخرين واللذان شاهدا تلك الواقعة.

وقالت السنباطي أنه جار مضاهاة صورة المتهم المضبوط بالصورة المنسوبة إليه في المقطع المتداول، وجارٍ استكمال التحقيقات.

وفى هذا الصدد ناشدت أمين عام المجلس المواطنين بعدم تداول هذا المقطع حرصا على سلامة الطفل النفسية وعدم الإساءة له وحفاظا على خصوصيته، والذى يكفله له القانون، مشيدا بطلب السيد المستشار النائب العام من عدم نشر مثل هذه الوقائع علي مواقع التواصل الاجتماعي وإبلاغها إلي الجهات المعنية حفاظا علي خصوصية المجني عليهم وسلامة التحقيقات.

وناشدت “السنباطي” المواطنين بسرعة التواصل مع المجلس القومي للطفولة والأمومة حال وقوع أي انتهاك فى حق من حقوق الأطفال عبر آليات الإبلاغ سواء على الخط الساخن خط نجدة الطفل 16000، أو من خلال تطبيق الواتس اب على الرقم 01102121600، أو من خلال الرسائل عبر صفحاتنا على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

شارك المقال