د. مجدى بدران : 25 معلومة عن حساسية الطعام

كتبت – سامية الفقى

كشف الدكتور مجدى بدران استشارى الحساسية والمناعة عن احدث الدراسات والمعلومات عن حساسية الطعام وقال تعرف حساسية الطعام بظهور أعراض على الإنسان عند التعرض لطعام ما نتيجة تحسس الجهاز المناعى لهذا الطعام، و لاتشمل حساسية الأغذية التلوث أو التسمم الذى ربما يسببه الطعام ، و لاتشمل أيضاً الأمراض الناجمه عن نقص إنزيم ما لازم للتعامل مع الطعام، ولهذا لا نشخص أنيميا الفول كحساسية للطعام.

وان الأبحاث الحديثة وفرت فهماً أفضل لحساسية الطعام،مما يفيد فى الوقاية و التشخيص والعلاج.

واكد ان الحرمان من الرضاعة الطبيعية كان سبباً جوهرياً فى زيادة معدلات حساسية الطعام ،والحساسية بشكل عام.وانها تصيب حساسية الطعام 6% من البشر

.وان هناك 25% من الناس لديهم تاريخ ما لحساسية الطعام. و3 % من الأطفال لديهم حساسية للبن الأبقار أو الجاموس،

كما تسبب 25% من إكزيما الأطفال. أشهر الأطعمة المسببة للحساسية فى الرضع والأطفال هى لبن البقر، و فول الصويا، و الفول السودانى ،و الأسماك ،و بياض البيض ، والقمح .

أشهر الأطعمة المسببة للحساسية فى الأطفال و المراهقين و البالغين هى الأسماك،و الجمبرى، و الفول السودانى، و المكسرات، و الطماطم ، و الشيكولاتة.

. التعرض للطعام لايقتصر على تناوله فقط بل استنشاقه ، أو اللمس الداخلى بالفم عن طريق الشفتين و اللسان و اللهاة و الحلق، أو اللمس الخارجى عن طريق الأطراف أو الوجة.

تتعدد أعراض حساسية الطعام فربما تشمل أعرضاً لحساسية الجهازالهضمى أو الجلد أو الجهاز التنفسى أو الأنف أو العين وربما الصدمة التحسسية.

. حساسية الطعام هي عامل خطر للإصابة بالربو الشعبى، و التهاب الجلد التأتبي هو القاسم المشترك في هذا.

. قد تكون مسببات الحساسية مسؤولة عن حساسية الطعام المرتبطة بالربو.

.حساسية الطعام والربو قد يترابطان مع بعضهما البعض.

. ربما تسبق حساسية الطعام الربو وتهيئ له ، وتتراوح التفاعلات المتبادلة بين أعراض الجهاز التنفسي وفرط نشاط الشعب الهوائية أثناء الحساسية المفرطة التي يسببها الغذاء إلى الربو الشديد بسبب مسببات الحساسية الغذائية التبادلية والربو المهني عند التعرض لمسببات الحساسية المحمولة بالهواء.

. قد يؤدي توأمة الربو و الحساسية الغذائية إلى تفاعلات تحسسية شديدة.

.وتسبب حساسية الطعام مشكلة صحية عامة، لا تشخص و لا تعالج كما ينبغى.

. علاج حساسية الطعام يشمل الامتناع عن الطعام المسبب للحساسية ، و تعويض الطعام الممنوع لتجنب سوء التغذية ، والمتابعة الدورية ، واستخدام بعض الأدوية الحديثة الآمنة.

كما ان الرضاعة الطبيعية تحمى من حساسية الطعام.

. فمن الأهمية البعد عن الأغذيه السريعة وتجنب المواد الحافظة والمواد الملونة ومكسبات الطعم واللون والرائحة.

.و ربما تسبب سكين التقطيع حساسية الطعام إذا تم تقطيع أكثر من طعام بها بلا تنظيف.

. الجديد هو برمجة الجهاز المناعى للشفاء من حساسية الطعام .

. و الجديد هو، أن نقص فيتامين د يزيد من التحسس للطعام ، مما يجعلنا نؤكد على ضرورة العودة للتعرض على أشعة الشمس .

ايضا ربطت 600 دراسة العنف و التوتر بحساسية الطعام .

و الأطفال الذين لديهم حساسية لبعض المواد الغذائية أو الأطعمة قد يجدون صعوبة في التركيز ، فرط الحركة و النشاط ،وايضا التبول في الفراش ليلاً، القلق ، الاستيقاظ ليلاً ، التهيج ، التعب، البكاء ، العدوانية .

yoast

شارك المقال