نقيب الفلاحين يكشف اسباب ارتفاع اسعار الطماطم

كتب – عبدالعظيم القاضي

قال الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين ان الارتفاع الجنوني لاسعار الطماطم هذا الموسم ووصول كيلو الطماطم ل15جنيها في بعض الاماكن لم يحدث في مثل هذا التوقيت منذ بضع سنوات.

اشار ان ارتفاع اسعار الطماطم في فاصل العروات لا يتعدي مدته 15او 20 يوما ولم يتعدي سعر كيلو الطماطم عند باعة التجزئة في مثل هذه الايام العام الماضي 5او6 جنيهات.

واضاف ابوصدام ان طول مدة ارتفاع أسعار الطماطم حاليا سببه الرئيسي ضعف انتاجية بعض انواع بذور الطماطم.

مشيرا إلي أن تقاوي وبذور الطماطم المغشوشه ذات الانتاجيه الضعيفة والمتاخرة وغير المقاومة للعوامل المناخية والامراض التي تصيب المحصول هي السبب وراء قلة المعروض وارتفاع الأسعار بالاضافه الي قلة المساحه المنزرعة من الطماطم في هذه العروة تاثرا بالخسائر المتلاحقه من تدني اسعار الطماطم باقل من سعر التكلفه العروات السابقه.

واشار عبدالرحمن ان مصر تستورد ما يقارب من98% من تقاوي وبذور الخضروات بما يهدد مستقبل هذه الزراعات مع تفشي ظاهرة غش التقاوي وتقليدها .

وتابع عبدالرحمن ان علي وزارة الزراعه توفير تقاوي وبذور مضمونه وباسعار معقوله من الخضروات الاساسيه كالبطاطس والطماطم لمنع استغلال تجار التقاوي للفلاحين حيث يحصل الفلاحين علي تقاوي هذه الخضروات باسعار مرتفعه جدا ومن اماكن غير مضمونة احيانا في غياب ظاهر لدور وزارة الزراعه في توفير هذه التقاوي وضعف عمليات مراقبة المشاتل ومحلات بيعها.

واوضح ابوصدام ان تقلب الاجواء المناخيه تساهم احيانا في قلة الانتاجيه لبعض المحاصيل وانتشار الامراض والحشرات قد يؤدي لدمار بعض المحاصيل الاخري بما يستدعي اللجوء إلي الزراعه داخل البيوت المحميه في مثل هذه الاوقات وضرورة زراعة اصناف الزراعات التي تتحمل هذه الظروف.

yoast

شارك المقال