قومي الطفولة ينصب الطفلة رحمة البدراوي: سفيرة للإصرار

كتبت :ميادة فايق

د/سحر السنباطي: المجلس يسعى لتمكين الأطفال ودمجهم دون تمييز

استقبلت الدكتورة سحر السنباطي أمين عام المجلس القومي للطفولة والأمومة اليوم الطفلة (رحمة البدراوي) ذات العشر سنوات وصاحبة الميدالية البرونزية والفضية في بطولة الجمهورية للسباحة وذلك في إطار تنصيبها سفيرة المجلس القومي للطفولة والأمومة للإصرار.

وفي هذا السياق أكدت “السنباطي”أن المجلس القومي للطفولة والأمومة يسعى لتمكين الأطفال ودمجهم في جميع الأنشطة التي ينفذها المجلس لافتة إلى أن المجلس يولي أهمية خاصة بالأطفال ذوي الهمم. مؤكدة على أن الأطفال هم شركاء المجلس بالأساس وهم الأولى بالرعاية والحماية والمشاركة وأن المجلس هو حصن الأمان لهم والداعم الأول لهم في كافة القضايا التي تخصهم.

وأضافت “السنباطي” أن الطفلة رحمة هي مثال للإصرار على النجاح بعزيمتها القوية وهي قصة نجاح ملهمة لنا جميعا ولكافة الأطفال.

وخلال اللقاء قامت الدكتورة سحر السنباطي بإهداء الطفلة رحمة درع المجلس القومي للطفولة والأمومة تقديرا لتمييزها وإصرارها على النجاح. كما حدثتها عن المبادرة الوطنية لتمكين البنات دوّي والتي ينفذها المجلس دعما للفتيات وأن دوّي هي صيحة الفوز والانتصار.

كما دعت السنباطي الطفلة رحمة لحضور المعسكرات التي ينفذها المجلس للأطفال، وفي هذا السياق اقترحت الطفلة رحمة أن يكون موضوع المعسكر القادم وهو “الاختلاف وتقبل الأخر”.

ومن جانبها أعربت رحمة عن سعادتها باختيارها سفيرة من سفراء المجلس القومي للطفولة والأمومة وعن سعادتها بلقاء الدكتورة سحر السنباطي ودعمها للأطفال وأن هذا المنصب هو حافز ودافع قوي في استكمال مسيرة مشوارها.

وتوجهت أمين عام المجلس بالشكر لأسرة الطفلة رحمة بالشكر والتقدير لدعمهم الكامل لرحمة ومساندتها لتحقيق النجاحات وتنمية مواهبها المختلفة والتي تعددت ما بين السباحة والعزف والغناء والرسم.

وفي نهاية اللقاء وجهت الطفلة رحمة رسالة قوية قائلة “ربنا خلق كل البشر مختلفين ولكل شخص فينا ميزة نابعة من اختلافه وربنا مخلقناش كلنا نسخة واحدة وبكتالوج واحد وباختلافنا بنكمل بعض”

شارك المقال