رئيس قسم العظام بطب الأزهر بأسيوط يجرى عملية جراحية نادرة لطفل العظم الزجاجي

كتبت:فوقيه ياسين

قام الدكتور إبراهيم أبو عميرة، رئيس قسم جراحة العظام بكلية الطب بنين جامعة الأزهر فرع أسيوط، وفريقه الطبي بإجراء عملية جراحية نادرة تعد الأولى من نوعها في مصر؛ حيث قام رئيس قسم العظام بإجراء عملية جراحية لإصلاح تشوه معقد في عضد الطرف الأيمن العلوى للطفل بلال(صاحب عملية العظم الزجاجي).

وأوضح الدكتور إبراهيم أبو عميرة، رئيس قسم جراحة العظام، أن إجراء العملية يأتي في إطار رسالة مؤسسة الأزهر الشريف جامعًا وجامعة لخدمة المجتمع برئاسة فضيلة الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، وسعادة الدكتور محمد حسين المحرصاوي، رئيس الجامعة، وسعادة الدكتور محمود صديق، نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، المشرف العام على قطاع المستشفيات الجامعية بجامعة الأزهر، وسعادة الدكتور محمد عبد المالك، نائب رئيس الجامعة لقطاع الوجه القبلي بأسيوط، وسعادة الدكتور مصطفى شتات، عميد كلية طب بنين الأزهر بأسيوط.
وأكد أبو عميرة حرص أطباء جامعة الأزهر في أسيوط والقاهرة ودمياط على تخفيف الآلام وتضميد الجراح لجميع المواطنين في شتى محافظات الجمهورية؛ انطلاقًا من حرص القيادة السياسية برئاسة فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، على النهوض والارتقاء بصحة المواطن وسلامته، وتوفير حياة كريمة لجميع المواطنين بمختلف محافظات الجمهورية.
جدير بالذكر أن الفريق الطبي الذي قام بإجراء العملية ضم كلًّا من: الدكتور إبراهيم أبو عميرة، والدكتورة حنان السيد، استشاري التخدير، والدكتور خالد أبو زيد، أخصائي جراحة العظام، وضم فريق العملية من التمريض كل من ولاء فهمي، وإيمان حلمي ، وهذه العملية تعد عملية فريدة من نوعها في مصر؛ حيث تم إجراء إصلاح للتشوه في العضد عن طريق تقنية جديدة بواسطة المسمار النخاعي المتمدد الذاتي مع مثبت خارجي للطفل الذي يعاني من حالة العظم الزجاجي، وهذه ليست العملية الأولى؛ فقد سبق أن قام الدكتور إبراهيم أبو عميرة بإجراء أربع عمليات في الساقين والفخذين، والجدير بالذكر أن رئيس قسم جراحة العظام بطب الأزهر بأسيوط أول من استخدم هذا المسمار النخاعي في مصر.

شارك المقال