الشاعرة نسرين بدر تكتب : أنا لستُ صمتاً

البحرالطويل

أنا لسـتُ صَــمـتـاً إنَّـنـي فـيـكَ آمـلٌ

فـصـمـتي بـروحـي غـائـرٌ لايُـجـادلُ

فأمْـطَـرتَـني ديـمـاً عـلـيــه تلـومُـنـي

وأُصْــمِـتُ خَـيـلاتي فـلَـومُـكَ قـاتـلُ

رأتكَ عـيـونـي قـدْ لُصقْـتَ بِطـرفِـهـا

وضعتُكَ رمشي صـرتَ أنتَ المشاغلُ

فـأيُّ شُــمـوسٍ أنتَ حـقَّـاً سَـكنـتَها؟

لمـسْـتَ ضِـيـا بدري ودوحـكَ طـائلُ

وأُشْــهــدُ ربِّـي أنَّـنـي فِــيـكَ صــادقٌ

تـلــوتُــكَ ذِكْـــراً إنَّ ذِكــري فَـضَـائـلُ

فأنـتَ بفـجــرٍ قـدْ عـلتْ فـيـهِ أنجـمٌ

وأبْلـغــتَـنـي أنَّ الــفِـــراقَ جَـحَــافـلُ

و أيقَـظْـتَـني لحـظَ الشـروقِ كمـغـرمٍ

كأنَّـكَ صــبــحٌ أمْـسَــكَــتْــهُ الأنـامــلُ

فـتُـهــتُ بهـا تيـهـاً وتاهـتْ مَـظالـمي

ومَـظلَـمـتـي صــمــتٌ لـديـهِ عــواذلُ

وقد تاهـت الأجـفـانُ أخفتْ سَـرائري

تـرى العـيـنُ مـنــها ماتـراهُ الشَـواغـلُ

إلــيـكَ سَــيــهــديكَ الـفــؤادُ بِـسِـــرِّهِ

فــأنـتَ حِـكـاياتـي أيـا مَــنْ تُـجــادلُ

فيـالـيـتَ شِــعــري قـدْ ينــالُ مُــرادَهُ

لـيُـهــدى لـنـا سَــطــرٌ وفـيـه رَســائـلُ

سـأهديكَ ماتبـغي وذاالـقـلـبُ شَـاهدٌ

قـصـائـدُ عِــشــقٍ مـاروتـهـا الـعـنـادلُ.

yoast

شارك المقال