محافظ مطروح: استغلال مياه خزان البئر الجديد بسيوة في زراعة النخيل والزيتون

 

 

كتبت – عبير ابورية
أشار اللواء خالد شعيب محافظ مطروح الي أهمية التأكد من إستمرارية كميات المياه بخزان البئر الجديد بقرية جارة أم الصغير بسيوةوقدرته على رى المساحات الزراعية المقترحة على المدى البعيد ولفترة زمنية كبيرة تحقق الاستقرار وتشجيع الاستثمار الزراعى المستدام

جاء ذلك خلال لقائه اليوم مع المهندس محمود الأمير مدير مركز التنمية المستدامة بمطروح والمهندس حسين السنينى مدير تنمية القرية لبحث توصيات لجنة دراسة الاستفادة من بئر المياه الجديد بقرية جارة أم الصغير بسيوة بطاقة 600م٣/ الساعة والمنفذ من خلال جهاز تعمير الساحل الشمالى الغربى بتمويل من وزارة التنميه المحليه ضمن مشروع القرى الأكثر احتياجا

اوضح مدير مركز التنمية المستدامة بمطروح أنه من بين توصيات اللجنة دراسة الاستغلال الأمثل لكميات المياه التى يتم ضخها من البئر القديم والجديد، من خلال التوسع في زراعة النخيل والزيتون واستصلاح وزراعة نحو ألفي فدان بالرى الحديث منها ألف فدان جاهزة حاليا مع توفير البنية التحتية لها

اشار الى انه سيتم خلال شهر إنهاء الرفع المساحى وإعداد الخرائط للمنطقة المستهدفه ،كذلك ضرورة مراجعة الشبكة القديمة للرى وتقليل الفاقد من المياه وتقليل نسبة مياه الصرف الزراعى ،كذلك إقامة جمعية زراعية من أهالي قرية الجارة للمشاركة في وضع رؤى الاستفادة من الموارد الزراعية المتاحة بالجارة ،كذلك إصلاح تسريب المياه بالبئر القديم وصيانته للحفاظ على المياه من الأهدار،

قال”الأمير” سوف يتم استلام الوحدة المحلية للبئر الجديد تحت إشراف ادارة الموارد المائية والري، كذلك بحث وتشجيع تنمية موارد الجارة من الثروة الزراعية والمياه لتحقيق عائد اقتصادى ، مع مقترح اقامة مصنع تعبئة للتمور ومعاصر زيتون توفر مزيد من فرص العمل لأبناء القرية وتحقق اكتفاء ذاتى وتنمية مستدامة

أوضح “الأمير” أن مشتل الزراعات بالحقول الارشادية بالمركز جاهز حاليا لتوزيع 50 الف شتلة زيتون بالإضافة إلى الكمبوست والكبريت والمخصبات على المزارعين بمراكز ومدن المحافظة بالمجان وفق الضوابط والإجراءات المعمول بها بالمركز بعد إجراء المعاينات ومراجعة كشوف المستحقين وفق معايير التوزيع والاستعداد بالجور بأراضى زراعة الزيتون

شارك المقال