السعيد: تفعيل الملصق الإلكتروني للمركبات على مستوى الجمهورية لمراقبتها

كتبت-شيماء أحمد

استعرضت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري أحد الخدمات المرورية المستحدثة والتي تمت نتيجة للتعاون المثمر بين كل من وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري ووزارة الداخلية ممثلة في قطاع الشرطة المتخصصة حيث تمت الإشارة إلي خدمة إلغاء أكشاك التأمين في نطاق الوحدات المروية وتفعيل الملصق الإلكتروني للمركبات.

قالت د/هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري إن كافة الخدمات التي تسعي وزارة التخطيط إلي تطبيقها أو التعاون في تنفيذها تأتي بهدف التيسير على المواطنين وتوفير الوقت والجهد وتحقيق أقصى درجات الراحة عبر خدمات جماهيرية على أعلى مستوى من الدقة والفاعلية مشيرة إلي أن الهدف الرئيس لكل خطط التنمية هو المواطن متابعة أن الخدمات المرورية خاصة تستحوذ علي أهمية كبيرة لدي المواطنين وتيسير عملية الحصول عليها أصبح ضرورة ملحة.

وأوضحت السعيد أن الخدمة المستحدثة ضمن الخدمات الخاصة بمنظومة المرور والتي ساهمت فيها وزارة التخطيط تضمنت خدمة الاستغناء عن أكشاك التأمين في نطاق الوحدات المرورية، في مقابل الحصول على شهادة التأمين من خلال شباك الترخيص.
ولفتت م/غادة لبيب نائب وزيرة التخطيط لشئون الإصلاح الإدارى، أنه تم الربط بين الشركات مقدمة خدمة التأمين والمرور، لتقليل عدد الأكشاك والمنافذ وكذلك تسهيلا على المواطنين وتقليل عدد الإجراءات للحصول على الخدمة.

وأضافت لبيب أن الهدف من الخدمة هو تقليل عدد المنافذ والأكشاك التي تقدم الخدمة للمواطنين اعتمادا على الموظفين بما يسهم في منع التكدس والزحام.
و يُشار إلى أن التعاون بين الوزارتين أثمر كذلك عن تفعيل الملصق الإلكتروني للمركبات والذي يتيح مراقبة تامة على المركبات على مستوى الجمهورية والحد الذكي والردع لمرتكبي حوادث سرقة السيارات كما يساعد في تسهيل ضبط السيارات المسروقة أو التي قد يحدث تلاعب في بياناتها أو لوحاتها حيث يتم وضع الملصق علي السيارات بالوحدات المرورية عند الفحص.

شارك المقال