وزارة الإنتاج الحربى” تعلن عن بدء تفعيل التعاون مع “MCV”للتصنيع المشترك للأوتوبيس الكهربائي

كتبت – عبير ابورية
أعلنت وزارة الإنتاج الحربى في إحتفالية عُقدت اليوم عن بدء تفعيل التعاون المشترك بين الوزارة وشركة صناعة وسائل النقل MCV وذلك في إطار إيمان وزارة الإنتاج الحربى بدور القطاع الخاص، وقد حضر الإحتفالية المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي واللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية و الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة و هشـام توفيـق وزيــر قطــاع الأعمــال العــام و نيفين جامـع وزيـرة التجـارة والصناعـة واللواء خالـد عبـد العـال محافـظ القاهــرة ورئيسى هيئتى النقل العام بالقاهرة والإسكندرية، والمهندس كريم غبور رئيس مجلس إدارة شركة صناعة وسائل النقل MCV، جاء ذلك بقطاع التدريب التابع لوزارة الإنتاج الحربي بمدينة السلام.

صرح المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربى عن بدء تفعيل التعاون بين وزارة الإنتاج الحربى وشركة صناعة وسائل النقل MCV من خلال توقيع عقد لتصنيع أول أوتوبيس كهربائى مصرى بنسبة تصنيع محلى تصل إلى 60% بأيدى مصرية وذلك من منطلق رؤية مصر 2030 ومواكبة التطور العالمى لصناعة الأوتوبيسات التى تعمل ببدائل الوقود والتحول للعمل بالكهرباء،

حيث يقدم هذا التعاون مركبات أكثر محافظة على البيئة ومحاربة للتلوث، خاصةً وأن شركة MCV تعمل فى هذا المجال منذ 25 عاما، ويستهدف هذا التعاون إبراز مدى تعاون الحكومة المصرية ممثلة في وزارة الإنتاج الحربى والقطاع الخاص ممثلاً في شركة MCV.

وأضاف الوزير أن هذا التعاون يظهر العديد من الفوائد والتى تتمثل في تعميق وتوطين تكنولوجيا تصنيع الأوتوبيسات الكهربائية فى مصر وما يحققه ذلك من عوائد إقتصادية وبيئية، حيث أن تصميم الأوتوبيس بالكامل تم بواسطة مهندسين مصريين وتم تصميم وتصنيع كل أجزاء الهيكل الخارجي والداخلي للأوتوبيس في مصر من (زجاج / إطارات/ كراسى/…..المواد الخام الأساسية مثل الفيبر والصاج الخارجى لجسم الأوتوبيس) كلها مواد وأجزاء منتجة في مصر بأيدى مصرية.

وتم خلال الإحتفالية عرض إعلان عن الأوتوبيس الكهربائى إنتاج شركة MCV ووزارة الإنتاج الحربي، وقد تضمن الإعلان تعريفاً بمواصفات الأوتوبيس وإمكانياته بالإضافة إلى صور للأوتوبيس الكهربائى من الداخل والخارج .

كما قام وزير الدولة للإنتاج الحربى و الوزراء بجولة بواسطة الأوتوبيس الكهربائى بمصاحبة المهندس كريم غبور رئيس مجلس إدارة شركة صناعة وسائل النقل MCV، وقد أعرب الوزراء أثناء الجولة عن مدى إعجابهم بإمكانيات الأوتوبيس الكهربائى من رفاهية الجلوس والإمكانيات التكنولوجية من USB و wifi.

و من جانبه أشار اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية إلى أهمية تكاتف جميع قطاعات الدولة للنهوض بالتصنيع المحلى فى هذا المجال الحيوي الذى توليه القيادة السياسية اهتماماً كبيراً ، مضيفاً أن هذا التعاون هو نموذج ناجح للشراكة فى تصنيع المركبات الصديقة للبيئة مما يتيح توفير فرص عمل جديدة بالسوق المحلى.

وأكد اللواء شعراوى علي أهمية توطين صناعة السيارات الكهربائية فى مصر باعتبارها مستقبل صناعة السيارات فى العالم ، خاصة مع الجهود التى تقوم بها الوزارة خلال الفترة الأخيرة بالتنسيق مع الوزارات المعنية والمحافظات لإقامة محطات شحن السيارات بالكهرباء لما لهذا المشروع من عوائد كبيرة على رأسها الحفاظ على البيئة وتقليل تلوث الهواء والصحة العامة للمواطنين .

وأشار “شعراوى ” إلى خطة الوزارة لتحديث أسطول النقل العام بمحافظتي القاهرة والإسكندرية للعمل بالغاز الطبيعى بدلاً من السولار فى إطار من الشراكة مع وزارة الدولة للانتاج الحربى حيث سيتم خلال الفترة المقبلة تعديل 2262 أتوبيساً بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 1.2 مليار جنيه بما يحقق الإستفادة المثلى إقتصادياً من ثروات مصر من الغاز الطبيعي وتعظيم القيمة المضافة منها، وترشيد إستهلاك السولار.

أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة على ضرورة أن يتماشى المشروع مع المعايير البيئية العالمية خاصة فيما يتعلق بالأنبعاثات الضارة الناتجة عن الوقود التقليدى ، مضيفة أن دمج البعد البيئي فى المشروعات التنموية يعد أكبر تحدى .

وفى هذا الصدد أكد هشام توفيق وزير قطاع الأعمال على أن التعاون المشترك ما بين القطاعين (العام والخاص) أمر مثمر لما يترتب عليه من دعم للصناعة الوطنية وكذا فتح أسواق جديدة محليا وعالميا.

فيما أوضحت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة أن الدولة بكافة قطاعاتها يجب أن تتضافر لزيادة تنافسية المنتج المصرى بالسوقين المحلى والعالمى والعمل على تسويقها وتوفير سلاسل الإمداد وزيادة القيمة المضافة ومن ثم زيادة معدلات التصدير، مشيدةً بدور وزارة الإنتاج الحربى في المساهمة فى دفع عجلة الصناعة فى مصر للأمام خاصة فى مجال صناعة المركبات.

ومن جانبه أوضح أهمية ذلك التعاون اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة قائلا : “إن قطاع الصناعة يعد محورًا أساسيًا فى خطة الإصلاح الإقتصادى للحكومة المصرية من حيث قيمة مساهمته فى الناتج المحلى الإجمالى وتوفير فرص عمل ،الأمر الذى يساهم فى تحقيق مستهدفات الدولة للتنمية المستدامة

وفى هذا الإطار قام مركز تحديث الصناعة بتطوير (البرنامج القومى لتعميق التصنيع المحلى) بهدف زيادة تنافسية المنتجات المحلية المصرية ودعم الأنشطة الصناعية الواعدة

أشار المحافظ إلى الإنتاج الحربى كان له دومًا الأسبقية فى مجال تعميق التصنيع المحلى ليكون رائدًا وزعيمًا فى شتى مجالات التصنيع”.

وقد أعرب المهندس كريم غبور رئيس مجلس إدارة شركة MCV عن سعادته بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربى نظرا لما تتمتع به شركاتها ووحداتها التابعة من إمكانيات وقدرات تصنيعية وتكنولوجية وفنية وخبرات بشرية ذات كفاءة عالية، مشيراً إلى أن التعاون بين وزارة الإنتاج الحربى وشركة MCV يؤكد على تكامل القطاعين العام والخاص بالدولة.

وتلك الصناعة تساعد على الحفاظ على البيئة من الانبعاثات الضارة للوقود التقليدى، حيث أن الأوتوبيس الكهربائى يستطيع العمل متواصل بشحنة واحدة لمسافة تصل من 300 كم إلى 350 كم حسب ظروف التشغيل ودرجة الحرارة والسرعة القصوى له تبلغ 70 كم/ساعة، بالإضافة إلى أنه يعمل في درجات حرارة متفاوتة تصل إلى 45 درجة مئوية ويحتوى هذا الأوتوبيس على 49 مقعد.

شارك المقال