نظمها قومي المرأة .. دورة تدريبية للأطباء للتوعية بكيفية التعامل مع ضحايا الختان والمعنفات

كتبت- نجوي ابراهيم

اختتم المجلس القومي للمرأة فعاليات الدورة التدريبية التي نظمتها وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالمجلس للأطباء على” الدليل الوطني لخدمات ضحايا ختان الاناث” وذلك بالشراكة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان.

استهدفت الدورة التدريبية عددا من الأطباء القائمين على وحدات المرأة الآمنة بكليات طب جامعات (عين شمس والمنيا وبنى سويف والأزهر 6 أكتوبر) ، بحضور منى الغزالي – المنسق الوطني للمشروع ، والدكتورة أمل فيليب ، المستشار الصحي للوحدة بالمجلس، و الدكتور ناصر الخولى ، أستاذ أمراض النساء والتوليد وخبير الصحة الانجابية بالأمم المتحدة ، واستمر التدريب  على مدار ثلاثة أيام خلال الفترة من 21 الى 23 يوليو 2022 .

وأكدت منى الغزالي أهمية دور القطاع الطبي في القضاء على العنف ضد المرأة وعلى المفاهيم المغلوطة والممارسات الضارة مثل تشوية الأعضاء التناسلية للإناث (الختان) .

تأتى أهمية البرنامج التدريبي لتعريف وتوعية الكوادر الطبية وتدريبهم على الخدمات الصحية والقانونية والاجتماعية للسيدات والفتيات المعنفات .

أوضحت الدكتورة أمل فيليب أن الدورة التدريبية تستهدف توعية الأطباء بسبل اكتشاف معاناة السيدات والفتيات ضحايا تلك الجرائم ، والتعامل معهن أثناء الفحص عليهن أو تلقى الشكاوى الصحية منهن ، مما ينعكس على تقديم الدعم النفسي والصحي الكامل للضحايا.

واستعرض الدكتور ناصر الخولى طرق الدعم الصحي والنفسي للسيدات والفتيات ضحايا الجريمة ، وأكد على أهمية توعية طلاب وطالبات كليات الطب برفض تلك الجريمة ، وأوضح المسئولية القانونية التي تقع على اى طبيب أو طبيبة في حال ارتكاب تلك الجريمة.

وانتهت الدورة التدريبية إلى مجموعة توصيات من أهمها، تعزيز التوعية بالمدارس ، وتنظيم الندوات والمؤتمرات للأطباء والطبيبات وطلاب وأساتذة الطب بالجامعات عن الجوانب القانونية الخاصة بممارسة تلك الجريمة  .

شارك المقال