الشرقية تستعد للتنمية الشاملة..اعداد قاعدة بيانات بمشروعات تنموية ضخمة وتحديد الاجراءات والكوادر اللازمة لتنفيذها

كتب ــ أحمد حبيب:

بدأت محافظة الشرقية في تنفيذ المسح الإقتصادي والخطة الإستراتيجية للتنمية الإقتصادية بالمحافظة لإحداث التنمية الشاملة وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين حيث التقى الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية بوفد التنمية الإقتصادية بوزارة التنمية المحلية لبحث الاجراءات التنفيذية لاتمام هذا المسح الإقتصادي واعداد الخطة الإستراتيجية للتنمية الإقتصادية بالمحافظة

أكد المحافظ أن الهدف من إعداد الإستراتيجية الإقتصادية للمحافظة هو إعداد قاعدة بيانات موضح بها وصف تفصيلي لكل قطاع تنموي، وتحديد الميزة التنافسية لكافة القطاعات المختلفة، وتحديد أولويات برامج ومشروعات التنمية، وجاهزية المحافظة للتقدم بالمشروعات ذات الأولوية للجهات المانحة ( حكومية – خاصة – خارجية) وإعداد كوادر بشرية من موظفي المحافظة قادرة على إجراء الإستراتيجية الإقتصادية.

إلتقى الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية الدكتور حسام يونس استشاري التنمية الإقتصادية بوزارة التنمية المحلية والدكتور إبراهيم مصطفي استشاري المجالس الإقتصادية بمشروع قوي عاملة مصر والدكتور أحمد مجدي مسؤول برنامج التنمية الإقتصادية بوزارة التنمية المحلية والمنسق الفني لمشروع قوى عاملة مصر.

كما حضر اللقاء سعد الفرماوي السكرتير العام واللواء السعيد عبدالمعطي الخبير الوطني للتنمية المحلية والدكتورة ناهد مصطفى الخبير الوطني للتخطيط الإستراتيجي وتنمية الموارد البشرية.

ومن جانبه أعرب الوفد عن سعادته بلقاء المحافظ وما لمسه من جهد متميز في توفير قاعدة بيانات مدققه لتنفيذ المشروع على أرض محافظة الشرقية لتحقيق التنمية المستدامة والإرتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

ومن المقرر أن يقوم الوفد بعقد لقاءات موسعة مع مديري المناطق الصناعية بالمحافظة وكذلك مع مديري مديريتي الزراعة والطب البيطري ومديري إدارات السياحة ومكتب الاستثمار ومنسق المشروعات بالمحافظة , كما سيقوم الوفد بزيارة لتفقد أحد مشروعات الإنتاج الحيواني والداجني والسمكي بالمحافظة فضلا عن زيارة تفقدية للمنطقة الصناعية ببساتين الإسماعيلية.

ومن جانبها أشارت الدكتورة ناهد مصطفي الخبير الوطني للتخطيط الإستراتيجي وتنمية الموارد البشرية إلى قيام وفد التنمية الإقتصادية بوزارة التنمية المحلية بزيارة تفقدية لمنطقة آثار تل بسطة بمدينة الزقازيق والتي تُعد إحدى نقاط مسار العائلة المقدسة بمصر وذلك لتعزيز فرص تنمية الخدمات السياحية بها كونها تُعد أهم المواقع الأثرية بالمحافظة وتساهم في تنشيط السياحة الداخلية والخارجية بالمحافظة.

وضم الوفد الدكتور حسام يونس إستشاري التنمية الإقتصادية بوزارة التنمية المحلية والدكتور إبراهيم مصطفى إستشاري المجالس الإقتصادية بمشروع قوى عاملة مصر والدكتور أحمد مجدي مسؤول برنامج التنمية الإقتصادية بوزارة لتنمية المحلية والمنسق الفني لمشروع قوي عاملة مصر.

وأضافت الخبير الوطني للتخطيط الإستراتيجي أن الوفد قام بزيارة تفقدية لعدد من مشروعات الإنتاج الحيواني والداجني بقريتي التلين والعزيزية بمركز منيا القمح واللذان يعدان أحد المشروعات التنموية والإستثمارية المُقامة على أرض المحافظة حيث يضمان مزرعة للإنتاج الحيواني ومصنع لمنتجات الألبان وإنتاج البيض ،

وتعرف الوفد على طبيعة العمل بالمشروعات واطلع على الخطط المستقبلية والتوسعات المخطط تنفيذها خلال الفترة القادمة والتي من شأنها فتح مراكز جديدة للمنتجات في جميع المراكز على مستوى المحافظة بما يعزز دورها التنموي والإقتصادي ويوفر فرص عمل للشباب.

شارك المقال