خلال أسبوع.. قومي الطفولة يحبط 3 محاولات زواج أطفال ب 3 محافظات

كتبت :ميادة فايق

أعلن المجلس القومي للطفولة والأمومة، عن نجاحه في إحباط 3 محاولات زواج لأطفال دون بلوغهم السن القانونية، بمحافظات “الدقهلية، والغربية، وكفر الشيخ”، وذلك خلال الأسبوع الجارى.

وأوضحت الدكتورة سحر السنباطي، أمين عام المجلس القومي للطفولة والأمومة، أن خط نجدة الطفل (16000) تلقى 3 بلاغات خاصة بمحاولات زواج الأطفال، لافتة إلى أن الحالة الأولي لطفلة تبلغ من العمر 14 عامًا بإحدى قرى مركز شربين بمحافظة الدقهلية، حيث قام والد الطفلة (ي) بتزويجها عرفيًا على يد محام، وكان من المقرر أن يتم الزفاف يوم الأحد الماضي، بالمخالفة للقانون ودون بلوغها السن القانونية، وتم تحرير محضر بالواقعة.

وأشارت “السنباطي” إلى أن البلاغ الثاني يفيد قيام والد الطفلة (م) والتي تبلغ من العمر ١٢ عاما بزواجها لطفل يبلغ من العمر 16 عامًا عرفيًا على يد محام، وذلك بإحدى قرى مركز المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، وتم تحرير محضر بالواقعة، مضيفة أن البلاغ الثالث يفيد باعتزام والدة الطفلة ( ن ) البالغة من العمر 17 عامُا بمركز الرياض بمحافظة كفر الشيخ تزويجها دون السن القانونية، وتم تحرير محضر بالواقعة.

ولفتت “السنباطي” إلى أن النيابة العامة قد باشرت تحقيقاتها في هذه الوقائع، حيث تم استدعاء والد ووالدة طفلة الدقهلية وقرر والدها أنها مجرد خطبة وأنه لن يتم إتمام الزواج قبل بلوغها السن القانونية ووقع إقرار، وتعهد بذلك، كما وقع والدا طفلي الغربية إقرارًا وتعهدًا بعدم تزويجهما قبل بلوغهما السن القانونية، مؤكدة أن النيابة العامة قررت تسليم الطفلة لشقيقها الأكبر مع أخذ التعهد اللازم عليه بالمحافظة عليها وحسن رعايتها، وإلا سيتم إيداعها بإحدى دور الرعاية الاجتماعية.

وتابعت “السنباطي” أنه باستدعاء النيابة العامة والدة الطفلة الثالثة قررت أنه تم تحرير عقد زواج عرفي بين الطفلة وبين ( ج ) وأقاما بالفعل حفلاً بحضور أهلية الطرفين لتقديم الشبكة والتوقيع على قائمة منقولاتها، تمهيدًا لزفافها بغضون العام المقبل، وقررت النيابة العامة تسليم الطفلة لوالدتها مع أخذ التعهد اللازم عليها بحسن رعايتها والمحافظة عليها وعدم تعريضها للخطر وعدم تزويجها قبل بلوغها السن القانونية للزواج.

وأكدت أمين عام المجلس أنه تم اتخاذ الإجراءات اللازمة فور تلقي هذه البلاغات، حيث تم تقديم بلاغات بشأنها إلى مكتب حماية الطفل بمكتب النائب العام للتحقيق في هذه الوقائع، وتم التنسيق مع السادة المستشارين محامي عام أول نيابة استئناف المنصورة، ونيابة استئناف طنطا لسرعة إنقاذ هذه الأطفال.

وقالت “السنباطي” إنه سيتم المتابعة الدورية لهؤلاء الأطفال، لضمان عدم الزج بهم في مثل تلك الوقائع مرة أخرى، مع تقديم المشورة لأهليتهما بأضرار هذا الزواج في مثل هذا السن على الأطفال، لضمان حمايتهم.

وشددت “السنباطي” على أن المجلس لن يتوانى في اتخاذ كافة الإجراءات التي من شأنها إيقاف تعريض الأطفال للخطر، والقضاء على العنف، ومنها حالات زواج الأطفال، مؤكدة ان المجلس سيقف دائمًا ضد هذه الممارسات الضارة بالفتيات والتي تعرض حياتهن للخطر وتكريس مفاهيم العنف ضدهن.

وطالبت “السنباطي” بسرعة إصدار قانون تجريم زواج الأطفال للقضاء علي هذه الظاهرة التي تعرض حياة الفتيات للخطر (لكون الطفلة في هذا السن لم تتح لها الفرص الكافية للنضج وأن الزواج قبل إتمام السن القانوني يعرض الفتاة للكثير من المخاطر الصحية، بالإضافة إلى أن هذه الواقعة مخالفة لأحكام دستور مصر وقانون الطفل رقم 12 لسنة 1996، المعدل بالقانون رقم 126 لسنة 2008، وقانون الأحوال المدنية الصادر بالقانون رقم 143 لسنة 1994.

وتقدمت الدكتورة سحر السنباطي بالشكر للمستشار النائب العام، والمستشار رئيس مكتب حماية الطفل بمكتب النائب العام، على سرعة الاستجابه لبلاغات المجلس بشأن هذه الوقائع وإصدار قرارها بما يتفق والمصلحة الفضلى للأطفال، مشيرة إلى أن النيابة العامة لا تدخر جهدًا في سبيل دعم حقوق الأطفال وحمايتهم من كافة أشكال العنف أو الإساءة أو الإهمال الذي قد يعرضون له، كما قدمت الشكر للجان حماية الطفولة بمحافظات الدقهلية والغربية وكفر الشيخ وأخصائي الجمعيات الشريكة مع خط نجدة الطفل بهذه المحافظات على ما تم بذله من جهد لإنقاذ هؤلاء الأطفال.
Yoast

شارك المقال