بالثواب والعقاب.. برامج لتأهيل معلمي الشرقية وإجراءات تأديبية للمقصرين

كتب – أحمد حبيب:

تطبيقا لمبدأ الثواب والعقاب لضبط وتطوير العملية التعليمية داخل محافظة الشرقية تقوم المحافظة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم بإجراءات للنهوض بمستوى التعليم بالمحافظة حيث تسعى الوزارة الى الارتقاء بأداء المعلم وتدريبه، بينما تتخذ المحافظة اجراءات تاديبية ضد المقصرين لضمان انتظام العملية التعليمية على أفضل وجه.

قرر الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية إحالة العاملين المقصرين بمختلف المنشآت التعليمية للتحقيق لعدم تواجدهم بمقر عملهم وتقديم الخدمات للمواطنين، وأكد المحافظ على ضرورة الاستمرار بتكثيف أعمال لجان المتابعة و المرور المُفاجىء على مختلف المنشآت التعليمية لتحقيق الانضباط في منظومة العمل وتحسين مستوى الأداء والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

وتنفيذاً لتعليمات المحافظ قام الأستاذ عبده سالم مدير إدارة المتابعة الميدانية بالديوان العام بتشكيل عدة لجان من إدارة المتابعة الميدانية للمرور على مختلف المنشآت التعليمية بمركزي فاقوس والحسينية لمتابعة سير إنتظام العاملين بها والتأكد من التزامهم بمواعيد العمل المحددة وأسفرت أعمال اللجان عن رصد الآتي :

– عدم تواجد ٤ من أعضاء هيئة التدريس والعاملين بمدرسة بحر البقر الإعدادية التابعة لإدارة الحسينية التعليمية وتم التسديد قرين أسمائهم بما يفيد ترك العمل.
– عدم تواجد ٦ من أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالفصول التجارية الملحقة بمدرسة الإخيوة التجارية المشتركة ببحر البقر ٢ التابعة لإدارة الحسينية التعليمية وتم التسديد قرين أسمائهم بما يفيد الغياب.

– عدم تواجد ١٦ من أعضاء هيئة التدريس والعاملين بمدرسة طارق بن زياد الإعدادية ٢ التابعة لإدارة الحسينية التعليمية وقيام مسؤول السجلات بالتسديد قرين أسمائهم بما يفيد الانصراف.
– عدم تواجد ٨ من أعضاء هيئة التدريس و العاملين بمدرسة طلال معجل الطحاوي للتعليم الأساسي التابعة لإدارة الحسينية التعليمية وتم التسديد قرين أسمائهم بما يفيد الغياب.

– عدم تواجد ٧ من أعضاء هيئة من العاملين بمدرسة سوادة الاعدادية المشتركة التابعة لإدارة فاقوس التعليمية وتم التسديد قرين أسمائهم بما يفيد ترك العمل.
– عدم تواجد ٢٠ من أعضاء هيئة التدريس والعاملين بمدرسة شلبي علي شلبى الثانوية المشتركة التابعة لإدارة فاقوس التعليمية وتم التسديد قرين أسمائهم بما يفيد ترك العمل.

ليقرر محافظ الشرقية إحالة العاملين غير الملتزمين للتحقيق في المخالفات الواردة بالتقرير لإتخاذ ما يلزم قانوناً حيالها.

كان الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني قد صرح خلال زيارة تفقدية لمحافظة الشرقية لمتابعة سير انتظام العملية التعليمية بعدد من مدارس المحافظة، في حضور الدكتور أحمد عبد المعطي والمهندسة لبنى عبد العزيز نائبي محافظ الشرقية، والأستاذ محمد فؤاد الرشيدي وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالمحافظة، والأستاذ محمد رمضان وكيل مديرية التربية والتعليم عن وجود نية لدى الوزارة للنهوض بالمعلم باعتباره محور العملية التعليمية وأهم عناصرها.

بدأ الوزير ومرافقوه الجولة بمتابعة سير انتظام اليوم الدراسي بمدرسة الشهيد عمرو شبل فرحات الرسمية للغات بمدينة الزقازيق والتي تضم 50 فصلا مدرسيا وكذلك التأكد من يوم الأنشطة الرياضية والفنية والثقافية بالمدرسة لتعود بالنفع والفائدة على التلاميذ وتساهم في الارتقاء بالعملية التعليمية

كما حرص الوزير على مناقشة الطلاب والمعلمين داخل الفصول الدراسية، مؤكداً على ضرورة بذل المزيد من الجهد للارتقاء بالعملية التعليمية، وتطوير الأداء التدريسي داخل الفصول للحصول على نتائج إيجابية بشكل أسرع.

انتقل الوزير ومرافقوه لزيارة مدرسة الناصرية الإعدادية المشتركة بمنطقة حي الزهور بمدينة بالزقازيق والتي تضم 44 فصلا مدرسيا للوقوف لمتابعة سير انتظام العمل بالمدرسة والتأكد من قيام المعلمين بأداء دورهم على الوجه الأكمل وخلق حالة من التفاعل مع الطلاب لسهولة توصيل المعلومة بشكل صحيح، مؤكداً أن الوزارة تولي اهتماماً كبيراً بتطوير نظم التعليم لتخريج أجيال قادرة على الإبداع والابتكار وتكون نواة في بناء وصنع مستقبل البلاد

وعلى هامش الزيارة عقد وزير التربية والتعليم والتعليم الفني اجتماعاً موسعاً مع مديري الإدارات التعليمية بقاعة الاجتماعات بالديوان العام لمتابعة سير العملية التعليمية ومناقشة آليات تنفيذ عدد من القرارات خلال الفترة المقبلة، مؤكداً أنه لا تطوير للعملية التعليمية بدون الارتقاء بأداء المعلم وتدريبه، وأن الوزارة تسعى لتذليل كافة الصعوبات أمام الطلاب وأولياء الأمور، قائلا أنه لن يترك أي مدرسة على مستوى الجمهورية تعاني من مشكلة.

وفي نهاية اللقاء قدم نائب المحافظ شعار المحافظة لوزير التربية والتعليم والتعليم الفني تقديراً لدورة في الارتقاء بالمنظومة التعليمية وتذليل كافة العقبات التي تواجه المعلمين لأداء رسالتهم وتهيئة الأجواء المناسبة للتلاميذ للانتظام بالمدرسة والاستفادة من الحصص الدراسية.

ـــــــــــــــــ

شارك المقال