السنباطى :مبادرة “مجتمعنا جديد في جديد” تستهدف الارتقاء بالأسرة

كتبت :ميادة فايق

كشفت الدكتورة سحر السنباطى الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة عن التنسيق مع وزارة التنمية المحلية بهدف تحقيق مأسسة وحدات الحماية بالمحافظات بحيث تكون وحدة حماية مجتمعية تستهدف حماية الأسرة بأسرها ، وتستهدف من خلال خطط عملها المرتكزة على الخدمات وبرامج التوعية تلبية احتياجات الأسرة وتكون بمثابة وحدة لحماية المجتمع بكل فئاته ، وأن تشمل هذه الوحدة خريطة الخدمات الأساسية في المجتمعات المتمثلة في الصحة والتعليم والرياضة والتوعية ودعم المهارات الحياتية وغيرها من الخدمات ، والخدمات البديلة مثل القوافل والعيادات المتنقلة ، وأهمية التعريف بتلك الخدمات لتيسير الحصول إليها .

وأكدت الأمين العام للمجلس خلال اللقاء أن مشكلات المجتمعات العمرانية الجديدة إما مشكلات لها خصوصية بتلك المجتمعات أو مشكلات عامة ، ويرتبط بعضها باحتياجات حديثى الزواج منوهة عن حرص المجلس القومي للطفولة والامومة لسد الفجوات من خلال تشكيل لجان حماية الطفولة في تلك المجتمعات والتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية بحقوق الطفل لتلبية الاحتياجات التي يتم رصدها سواء كان ذلك على مستوى القضايا العامة للطفولة او على مستوى الاحتياجات التي يختص بها كل مجتمع عمرانى جديد .

جاء ذلك خلال لقاء الدكتورة سحر السنباطى الأمين العام للمجلس مع ممثلي هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بحضور ممثلي مدن 6 أكتوبر ، وأكتوبر الجديدة ، والعبور ، والعاشر من رمضان والشروق وبدر والقاهرة الجديدة ، و15 مايو ، وبنى سويف، والمنيا واستهدف اللقاء تقييم أوضاعها وتحديد احتياجاتها بهدف تشكيل وحدات لجان حماية بها.

وقد استعرض ممثلو المجتمعات العمرانية الجديدة المشكلات التي تواجه الأطفال في مجتمعاتهم وتحديد الاحتياجات اللازمة التي تتطلب تدخلات تنموية اجتماعية وصحية وتعليمية وتشريعية وثقافية وإعلامية ، والخطوات التي تم اتخاذها لتفعيل لجان حماية الطفولة ، وتسليط الضوء على المشكلات من خلال مراكز الشباب والأندية، وتوفير المعرفة اللازمة حول خدمات الإرشاد النفسي للاستفادة منها ،ومعالجة ظاهرة عمالة الأطفال ، والأطفال بلا مأوى ، والعنف بين الأطفال من خلال تدابير وبرامج توعية للمواجهه ، وأهمية برامج تنمية وجدان الأطفال والتدريب على الحرف الصغيرة ، وتوفير حضانات للأطفال المبتسرين.

وقد تم خلال الورشة التعريف بمهام المجلس وخط نجدة الطفل 16000 واليات عمله والإطار التشريعى لمنظومة حماية الطفل من العنف والإساءة فى الدستور والقوانين والاتفاقيات الدولية بالإضافة الى الكتاب الدورى رقم 7 بشان تفعيل دور لجان حماية الطفولة وتطوير منظومة العدالة الجنائية للأطفال، والتعريف بالمبادرات والحملات التي أطلقها المجلس بهدف حماية الطفل ، ويأتي تنفيذ مبادرة” مجتمعنا جديد في جديد ” انطلاقا من تزايد عدد البلاغات التي وردت على خط نجدة الطفل16000 على مستوى تلك المدن مما يستدعى إجراءات لتشكيل وتفعيل لجان حماية الطفولة في المدن الجديدة بالتنسيق مع هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة وبهدف وضع سياسات وبرامج تجريبية تستهدف الارتقاء بالأسرة في هذه المجتمعات صحياً واجتماعيا وثقافيا ومعرفيا لبناء مجتمعات آمنة صديقة للطفل .

وعلى صعيد آخر قامت الدكتورة سحر السنباطى الأمين العام للمجلس بزيارة لدار الأطفال كريمى النسب بوحدة صحة الأسرة ببورسعيد وتأتى الزيارة في اطار تقييم و تحديد احتياجات مراكز الأطفال كريمى النسب التابعة لوزارة الصحة ، وذلك في اطار وضع خطة لتطوير هذه المراكز وتقديم الدعم اللازم لها لتصبح نموذجاً يمكن تعميمه وبما يحقق حمايه الأطفال من المخاطر والارتقاء بالخدمات المقدمة لهم، وضرورة دمج هؤلاء الأطفال فيها ، وقد تفقدت الأمين العام للمجلس أوجه الرعاية المقدمة للأطفال ومدى تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية في المركز لحماية الأطفال من فيروس كوفيد 19 ، معربة عن اشادتها بجودة الرعاية والحماية التي يطبقها فريق العمل بالمركز لرعاية الأطفال وحمايتهم .

شارك المقال